اخر اخبار انتشار مرض الالتهاب السحائي بمدرسة الشويفات

ننشر اخر اخبار انتشار ..مرض الالتهاب السحائي فى مدرسة الشويفات وقالت عبير إبراهيم، مدير عام التعليم الخاص بوزارة التربية والتعليم، إن الوزارة رصدت انخفاض نسبة حضور تلاميذ مدرسة الشويفات بالتجمع الخامس من 95% يوم الأحد الماضى إلى 45%، أمس، ولذلك تم وقف الدراسة بالمدرسة لحين فحص المدرسة وخلوها من الالتهاب السحائى أكدت عبير إبراهيم، مدير عام التعليم الخاص والدولي بوزارة التربية والتعليم، أنها تواجدت أمس على رأس لجنة من الوزارة ووزارة الصحة والإدارة التعليمية داخل المدرسة لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيال الواقعة

وأكدت أن ولي أمر الطالب المصاب أكدت أن أبناءها الأربعة يعانون من نقص، وشقيقه الأصغر في نفس المدرسة سبقت إصابته بالتهاب حاد في المخ وتم علاجه، وبالتالي فإن وزارة الصحة هي المنوط بها تقرير الوضع الصحي في مدرسة الشويفات وبشأن مدرسة الشويفات الدولية القصة الكاملة لغلق مدرسة «الشويفات» بالتجمع الخامس بسبب الالتهاب السحائي أحدث تصريح من «التعليم» بشأن مدرسة الشويفات.3.

أقرأ ايضــا..

 

اسباب انتشار مرض الالتهاب السحائي بمدرسة الشويفات

وأكدت أن الوزارة تعلم قواعد تسجيل الحضور والغياب للطلاب وعلاقة ذلك بدخول الامتحانات، ولذلك هي ملتزمة بعدم تسجيل غياب الطلاب خلال المدة التي أعلنها الوزير، نظرا لحالة الذعر بين أولياء الأمور والتي تسببت في انخفاض نسبة الحضور بين الطلاب من 95% إلى 45% خلال يومين فقط.

وتعود الواقعة لإصابة الطالب محمود حسام، أمس الأول، بحالة من التعب الشديد والقيء وتم نقله للمستشفى تحت إشراف وزارة الصحة للتأكد من إصابته بالتهاب سحائي من عدمه، حيث أكد خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة، أن الطالب يعاني من إصابة بالمخ، وجار التأكد من إذا كانت فيروسية أم ميكروبية، وأنه لا علاقة لوجود علاقة بين حالة الطالب واكتشاف حالة أخرى مشابهة نهاية يناير، وأن الحالتين ليسا لهما علاقة بالالتهاب السحائي لحين ورود التقرير النهائي.

ومديرة مدرسة الشويفات تعهدت بتعقيم المدرسة يوم الجمعة المقبل في حضور لجنة مشتركة من وزارة الصحة والتربية والتعليم، عن طريق إحدى الشركات المتخصصة والوزارة اتفقت مع هالة نصر، الممثل القانوني لمدرسة الشويفات على الاستعانة بأكبر الشركات الطبية لتعقيم المدرسة بالكامل للمرة الثانية لطمأنة أولياء الأمور واتخاذ كل الإجراءات الوقائية التي تدعم الأمن والسلامة للطلاب والمعلمين والعاملين بالمدرسة.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.