“روسيا” تستعيد بمجلس الأمن الدولي لوقف الأعمال العدوانية للولايات المتحدة وحلفائها لما يحدث فى سوريا

قال دبلوماسيون: إن مجلس الأمن الدولي سيجتمع الساعة 1500 بتوقيت غرينتش، اليوم السبت، بناء على طلب روسيا بعد أن وجهت القوات الأميركية والبريطانية والفرنسية ضربات جوية لسوريا، وأطلقت أكثر من مئة صاروخ.

أقرأ ايضــا..

أعلن الكرملين في بيان، قبل قليل، أن “روسيا دعت إلى اجتماع عاجل لمجلس الأمن، للبحث في الأعمال العدوانية للولايات المتحدة وحلفائها” ، بدوره، قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إن الغارات التي شنتها الولايات المتحدة وحلفاؤها في سوريا ستؤدي إلى تفاقم الكارثة الإنسانية في سوريا .

وكانت غارات نفذتها الولايات المتحدة مع فرنسا وبريطانيا قد استهدفت مركز البحوث العلمية وقواعد ومقرات عسكرية في دمشق ومحيطها، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في وقت تردد دوي تفجيرات ضخمة في العاصمة وفق “فرانس برس” ، وتزامن تنفيذ هذه الضربات مع إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب من البيت الأبيض عن “عملية عسكرية مشتركة مع فرنسا وبريطانيا جارية” في سوريا. ووعد أن تأخذ العملية “الوقت الذي يلزم”، مندداً بالهجمات الكيماوية “الوحشية” التي شنها النظام السوري على مدينة دوما قبل أسبوع.

ترامب اثناء اعلانه عن الضربات .. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.