“سبق” ما لا تعرفة عن مشروع القدية الجديد 1439 , خادم الحرمين يتفقد مشروع القدية الجديدة 1439

رصدت “سبق” الاستعدادات الأخيرة لمشروع القدية الذي يدشنه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، حفظه الله، يوم بعد غد الأربعاء 9 / 8 / 1439هـ الموافق 25 / 4 / 2018م.

أقرأ ايضــا..

وكشفت الاستعدادات الأخيرة للمشروع الذي يمثل الوجهة الترفيهية والرياضية والثقافية الجديدة في المملكة، والذي يجري إنشاؤه غرب العاصمة السعودية، الرياض ، عن الأنشطة الرئيسيّة للمشروع والمتمثلة في وضع مجسمات لأنشطة ترفيهية وأخرى رياضية.

يشار إلى أن رؤية مشروع القدية تكمن في تحويله إلى وجهة ترفيهية حضارية بارزة ومقر حيوي للنشاطات والاستكشاف والتفاعل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية. ويحظى المشروع بدعم صندوق الاستثمارات العامة السعودي، وسيتم بناؤه على مسافة تبلغ 40 كيلومتراً من وسط العاصمة الرياض، بمساحة إجمالية قدرها 334 كيلومتراً مربعاً. وسيحظى الزوار بالنفاذ إلى العديد من المنشآت التعليمية والترفيهية المختلفة ضمن ستة مجمعات مصممة بشكل مبتكر وتركز على مدن ألعاب ومراكز ترفيهية عالية الجودة، فضلاً عن توفر منشآت رياضية قادرة على استضافة مسابقات وأحداث عالمية. ويوفر المشروع كذلك أكاديميات تدريب عالمية المستوى، ومضامير صحراوية وإسفلتية مخصصة لعشاق رياضات السيارات، وأنشطة ترفيهية مائية وثلجية، وأنشطة المغامرات في الهواء الطلق، وتجارب السفاري والاستمتاع بالطبيعة، وأحداث وفعاليات تاريخية وثقافية وتعليمية. وسوف يتم إطلاق المرحلة الأولى من المشروع في العام 2022.

 

يدشن خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، الأربعاء المقبل، مشروع القدية الذي يعتبر أكبر مدينة ترفيهية ورياضية وثقافية في العالم.

في المرحلة الأولى اختيار أرض غرب الرياض لا عوائد مالية لها، والثانية تشمل 3 خطوات هي تأسيس شركة تحت صندوق الاستثمارات العامة تضم الأرض، وإنفاق 10 مليارات ريال لتجهيز البنية التحتية، وثالثًا نشاط اقتصادي للإنشاءات والمقاولات والأسمنت ، وبالنسبة إلى المرحلة الثالثة فهي تضم نقطتين؛ الأولى جذب القطاع الخاص لتطوير مختلف مرافق المشروع، وثانيًا نشاط مختلف القطاعات الاقتصادية.

وفي المرحلة الرابعة، يتم بدء التشغيل والحفاظ على حصة من إنفاق السعوديين على الترفيه.

وفي الخامسة تصبح قيمة المشروع عشرات مليارات الريالات، وهذا انعكاس قوي على أصول صندوق الاستثمارات العامة لتنويع إيرادات الصندوق بعيدًا عن النفط والرسوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.