سبق تفاصيل حادثة ام بدر الوادعي في نجران 2018 من قاتل الشاب وأمه بدر الوادعي وهل له صلة قرابه معهم

من صحيفة سبق السعودية ننشر لكم تفاصيل حادثة ام بدر الوادعي في نجران 2018 من قاتل الشاب وأمه بدر الوادعي وهل له صلة قرابه معهم ، ذلك حيث شيعت جنازة الابن والام ،وذلك بعدما لحق بدر الوادعي بأمه بعد أن لفظ أنفاسه الأخيرة بمستشفى الملك خالد أمس (السبت)، نتيجة تعرضه ووالدته لرصاصات غادرة من شخص عرف عنه أنه مطلوب في قضايا أمنية، وبترويجه للمخدرات.

وأكد والد بدر وفاته متأثرا بإصابات الغدر، ليلحق بأمه التي حاولت أن تفديه بنفسها، إلا أنه لحق بها. وكان شخص يرتبط بعلاقة صداقة مع بدر قد أطلق النار عليه وأمه عندما كانت برفقته عائدين إلى منزلهما بعد الانتهاء من شراء احتياجات شهر رمضان ، وأكد المتحدث باسم شرطة نجران الرائد عبدالله عشوي، في وقت سابق، أن الجهات الأمنية تمكنت من إلقاء القبض على مرتكب جريمة القتل البشعة وسلمت القضية لفرع النيابة بالمنطقة بحكم الاختصاص. وأوضحت مصادر لـ«عكاظ».

أن الجاني يسكن بجوار المجني عليهما، وأنها ليست المرة الأولى التي تتعرض الأسرة فيها لرصاصات الجاني، حيث سبق أن أطلق على المجني عليه 3 رصاصات. ورغم الصداقة التي كانت تربطهما، إلا أنها تحولت لخلافات مادية بينهما، كما أن الجاني مطلوب على ذمة قضايا جنائية، وهو مُتعاطٍ ومروج للمخدرات.

وتداول عدد من المغردين هاشتاقا بعنوان «أم بدر تفدي ابنها بروحها». في إشارة إلى أنها تصدت للقاتل لمنعه من إطلاق النار على ابنها، إلا أن الجاني لم يلتفت لها وقام بإطلاق النار تجاهها وابنها عشوائيا، حيث تلقت رصاصتين من الجاني في «البطن والفخذ» ولقت مصرعها، فيما أصيب الابن بإصابات خطيرة. وعلمت «عكاظ» أن الأم «الضحية» وابنها كانا عائدين إلى منزل الأسرة، بعد الفراغ من شراء مستلزمات شهر رمضان.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.