الخبر الاكيد بخصوص الحد الادنى لزيادة الاجور ورفع المعاشات فى شهر سبعة 1 يوليو 2019

ننشر لحضراتكم الخبر الاكيد بخصوص موضوع زيادة الاجور ورفع المعاشات سواء للمدنيين او للعسكريين فى شهر سبعة 1 يوليو 2019 قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إن الموازنة الجديدة ستشهد طفرة كبيرة فى أجور العاملين بالدولة، خاصة أن الوزارة تسعى لتحقيق إصلاحات جذرية في هذا الملف وكانتأعلنت الوزارة أنه سيتم زيادة المعاشات بدءًا من شهر يوليو المقبل بنسبة 15% بحد أدنى 150جنيهًا، مع رفع الحد الأدنى للمعاش من 500 جنيه إلى 750 جنيهًا، وكذلك زيادة الأجور لموظفي الدولة من خلال منح علاوة غلاء استثنائية بجانب العلاوة الدورية التي نص عليها قانون الخدمة المدنية وقال معيط إن الخاضعين لقانون الخدمة المدنية سيحصلون على علاوة 7% من الأجر الوظيفى، بحد أدنى 65 جنيها ومبلغ مقطوع 200 جنيه للدرجة السادسة وحتى الرابعة، و190 جنيها من الدرجة الثالثة حتى الأولى، و180 جنيها من مدير عام وما بعدها، مشيرا إلى أنه كلما ارتفعت الدرجة الوظيفية للموظف تزيد نسبة الـ 7% وبالتالى يزيد إجمالى ما يحصل عليه من علاوة.

وكان الرئيس السيسي ناقش – خلال الاجتماع – المقترحات الخاصة المقدمة من اللجنة المشكلة لإصلاح منظومة الأجور، ووجه الحكومة لاتخاذ الإجراءات اللازمة في ذلك الصدد على أن تنتهي اللجنة من أعمالها خلال شهر من الآن ويبدأ التطبيق في 1 يوليو 2019 وأوضح أن العلاوات الجديدة لغير الخاضعين لقانون الخدمة المدنية تتمثل فى 10% من الأجر الأساسى بحد أدنى 65 جنيها، بالإضافة إلى المبالغ المقطوعة السابقة الإشارة إليها التى سيحصلون عليها، ومن ثم يكون الحد الأدنى للعلاوة لغير الخاضعين للخدمة المدنية نحو 265 جنيها كحد أدنى أيضا.

وأشار معيط إلى أن أهم ما يميز علاوة يوليو المقبل هو إضافة مجموع ما سيحصل عليه الموظف من علاوة إلى الأجر الأساسى الوظيفى، كذلك يلزم قانون العلاوة الجديد الجهات العامة غير الموازنية «غير المدرجة ببند الأجور بالموازنة العامة» بإعطاء العاملين لديها علاوة لا تقل عما يمنح لباقى العاملين بالدولة. وأضاف أن أصحاب المعاشات سيحصلون على 15% زيادة من قيمة المعاش بحد أدنى 150 جنيها، ورفع الحد الأدنى للمعاش نفسه من 500 جنيه إلى 750 جنيها بداية من أول يوليو المقبل، بمعنى أن أصحاب أقل فئة من المعاش سوف يرتفع معاشهم إلى 750 جنيها، بفضل الزيادات الجديدة.

وكشف معيط عن ميزات أخرى للمواطنين، مثل رفع حد الإعفاء لضريبة الدخل من 7500 جنيه إلى 8000 جنيه، كذلك زيادة الخصم الضريبى للشريحة الأولى من الدخل إلى 85%، والثانية إلى 45 %، والشريحة الأخيرة من أصحاب الدخول الأعلى إلى 7.5 %، ليصبح الإعفاء الضريبى على الدخل اعتبارا من أول يوليو، كالتالى: الدخل حتى ٨ آلاف جنيه سنويا إعفاء كامل من الضريبة، ومن ٨٠٠٠ جنيه حتى ٣٠ ألف جنيه سنويا إعفاء بنسبة ٨٥٪ من الضريبة، ومن 30 ألف جنيه سنويا حتى 45 ألفا 45% من الضريبة، ومن ٤٥ ألفا وحتى ٢٠٠ ألف سنويا يعفى من ٧.٥٪ من الضريبة المستحقة.

وتابعت الوزارة أن الدولة حرصت أيضًا على رفع حد الإعفاء الضريبي في ضريبة الدخل من 7200 جنيه شهريًا إلى 8000 جنيه، ورفع حدود الخصم الضريبي على الدخل للجميع إلى نسب تصل إلى 85%، مؤكدة على أن هذه الإجراءات في ضرائب الدخل ستكلف الخزانة العامة للدولة ما يقرب من 60 مليار جنيه.

وأضاف وزير المالية، خلال كلمته في الجلسة العامة لمجلس النواب، لمناقشة الحساب الختامي لموازنة 2017-2018، أن انخفاض التضخم مهم للمواطن، لأنه يعقبه انخفاض أسعار السلع والخدمات لافتا إلى أن السياسات الاقتصادية السليمة، تجعلنا نشعر باستقرار في أسعار السلع ويتبع ذلك انخفاض التضخم وأسعار الفائدة وسعر العملة.

وأضاف أن تلك السياسات السليمة تصب في مصلحة المواطن، في صورة منتج يتم تقديمه ويترجم إلى إصلاح اقتصادى في معدلات النمو قائلا: “لو معدلات النمو ارتفعت إلى 7 و8% فإن ذلك سيعمل على توفير ما يقرب من 700 إلى 900 ألف فرصة عمل ويسهم فى إنشاء طرق ومشروعات”.

الحد الادنى لزيادة الاجور
رفع المعاشات للعسكريين
زيادة المعاشات للمدنيين

هل تحتاج لمزيد من التوضيح، اكتب سؤالك، لنرد عليك.