الحكومة تنفي اغلاق المقاهي وقفل الكافتريات وتعليق القهاوي والكافيهات

نفت الحكومة المصرية الاخبار المنتشرة على مواقع التواصل عن شائعة إغلاق المقاهي بسبب كورونا وقفل الكافتريات وتعليق الكافيهات اوتخوفاً من جماهر مباراة الأهلي.

وقال البعض انه ربما يكون سبب اغلاق المقاهي الخوف من تجمهر المواطنين بعد العديد من قرارات الإزالة التى قامت بها الحكومة فى الاونة الاخيرة.

اسباب اغلاق المقاهي

وبالأمس نفى المتحدث باسم مجلس الوزراء “نادر سعد” خبر اغلاق المقاهي “القهاوي ” على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك وتويتر” وتم اغلاق الكافيهات و القهاوى ببعض محافظات مصر و سحب تحقيق الشخصية من اصحابة لدواعي امنيه وينطبق نفس القرار على الاجتماعات والمؤتمرات بنسبة حضور 50% وبحد أقصى 150 فردا، والموافقة على تنظيم المعارض الثقافية، ويتم تنفيذ ذلك في أماكن مفتوحة، بنسبة حضور لا تتعدى 50 % مع تطبيق الإجراءات الاحترازية، وإقامة معرض “أهلاً بالمدارس” بداية من يوم 20 سبتمبر 2020.

أقرأ ايضــا..

وأكد انة لم تصدر أي قرارات بخصوص إغلاق المقاهي والكافتريات والكافيهات ، كما صرح إن حبر قفل وتعليق المقاهي شائعة ليس لها أي أساس من الصحة.

هل يستمر غلق القهاوي والكافيتريات

يستمر العمل بالمواقيت التي حددتها الحكومة كما هي.

وقال رواد مواقع التواصل الاجتماعي ان الحكومة اغلقت المقاهي والكافيهات والكافيتريات خوفاً من مظاهرات جماهير النادي الاهلي بعد مباراة الامس.