الصحة تحدد موعد الانتخابات البرلمانية في الكويت القادمة 2020 تاريخ انتخابات مجلس الأمة الكويتي 2020 المقبلة ويكيبيديا أسماء المرشحين كاملة

موعد الانتخابات البرلمانية في الكويت  2020

تحديد موعد عقد هذه الانتخابات في يد وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح,وزارة الصحة تعكف على وضع الاشتراطات الصحية عند التصويت علي الانتخابات البرلمانية، للوقاية من كورونا بين المقترعين.

توقعات نسبة المشاركة بالانتخابات البرلمانية في الكويت القادمة ويستعد مجلس الأمة لإنهاء دور الانعقاد الخامس عشر والأخير، تبرز مستجدات ومتغيرات عدة على صعيد الانتخابات المقبلة، أبرزها تأثيرات جائحة كورونا على العملية الانتخابية على مستوى الندوات والفعاليات وزيارات الدواوين والتجمعات.

اخر اخبار تأجيل موعد الانتخابات البرلمانية في الكويت القادمة نهاية نوفمبر 2020 تاريخ انتخابات مجلس الأمة الكويتي 2020 المقبلة ويكيبيديا  “انتخابات المجلس الأمة 2020 هي الانتخابات البرلمانية الثامنة عشرة في تاريخ الكويت، ومن المزمع أن تُجرى في أواخر نوڤمبر (تشرين الثاني) من عام 2020” أسماء المرشحين كاملة ومجلس الأمة سيفض دور انعقاده الخميس المقبل تمهيداً لإجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة.

تستعد الكويت لإجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة في ظل ظروف استثنائية بسبب جائحة «كورونا»، في وقت أكدت مصادر معنية عدم النية حتى الآن لتأجيل الانتخابات عن موعدها المقرر نهاية نوفمبر.

أقرأ ايضــا..

رؤساء مجلس الأمة

  • عبد اللطيف محمد الغانم (1962–1961)
  • عبد العزيز حمد الصقر (1963–1965)
  • سعود عبد العزيز العبد الرزاق (1965–1967)
  • أحمد زيد السرحان (1967–1970)
  • خالد صالح الغنيم (1971–1975)، (1976)
  • محمد يوسف العدساني (1981–1985)
  • أحمد عبد العزيز السعدون (1985–1986)، (1992–1996)، (1996–1999)، فبراير 2012
  • جاسم الخرافي (1999–2003)، (2003–2006)، (2006–2008)، (2008–2009)، (2009–2011)
  • علي الراشد ديسمبر 2012
  • مرزوق علي الغانم (2013–2016)، (2016– حتى الآن)

وشددت المصادر على مراعاة الإجراءات الصحية التي فرضتها أزمة «كورونا» في مراكز الاقتراع؛ تزامناً مع تحرك نيابي يستهدف تمديد ساعات الاقتراع وزيادة أعداد اللجان الانتخابية لضمان التباعد الاجتماعي، فضلاً عن إعداد دليل إرشادي طبي صحي مرتبط بالعملية الانتخابية.

مجلس الأمة الكويتي
الدورة التشريعية الخامسة عشرة
النوع
النوع برلمان بغرفة واحدة
البلد Flag of Kuwait.svg الكويت  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
القيادة
مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم
منذ 11 ديسمبر 2016
نائب رئيس مجلس الأمة الكويتي عيسى الكندري
منذ 11 ديسمبر 2016
أمين سر مجلس الأمة عودة عودة الرويعي
منذ 11 ديسمبر 2016
مراقب مجلس الأمة نايف عبدالعزيز العجمي
منذ 11 ديسمبر 2016
الهيكل
الأعضاء 50 عضواً منتخباً
16 عضو يتم إختيارهم كوزراء
الجماعات السياسية
  •      مستقلون (41)
  •      الحكومة (16)
  •      حدس (2)
  •      التحالف الإسلامي السلفي (2)
  •      الكتلة الليبرالية (1)
  •      تجمع العدالة والسلام (1)
  •      التحالف الاسلامي الوطني (1)
  •      كتلة العمل الشعبي (1)
عدد المقاعد 50   تعديل قيمة خاصية (P1342) في ويكي بيانات
نظام انتخابي صوت واحد غير قابل للتحويل
مكان الإجتماع

وتنص المادة الـ٨٣ من الدستور على أن «مدة مجلس الأمة أربع سنوات ميلادية من تاريخ أول اجتماع له، ويجري التجديد خلال الستين يوماً السابقة على نهاية تلك المدة مع مراعاة حكم المادة الـ107، والأعضاء الذين تنتهي مدة عضويتهم تجوز إعادة انتخابهم. ولا يجوز مد الفصل التشريعي إلا لضرورة في حالة الحرب، ويكون هذا المد بقانون».

تشاوريات

في كل فترة انتخابية، يتم تزكية عدد من الناخبين عن طريقة ما يُسمى بـالفرعية أو التشاورية، وهو اجتماع تُقيمه بعض فئات المجتمع الكويتي، يتم فيه اخيار مُمثل لها في انتخابات مجلس الأمة، ليلتزم الحاضرون باختياره يوم الانتخاب. الفرعيات هي وسيلة شائعة في الكويت لضمان حصول مرشح أو مجموعة من المرشحين على عدد كافٍ من الأصوات يوم الانتخاب[4]، لذلك يتم عقد العديد من التشاوريات، ولا تقتصر فرعية كل فئة على دائرة واحدة، فقد تُجرى أكثر من فرعية لنفس الفئة في مختلف الدوائر.[5] يتم اليوم استخدام اسم تشاورية بدلاً من فرعية بسبب تجريم الفرعيات حسب القانون الكويتي، إلا أن هذا الاختلاف اسمي فقط حسب جريدة الراي الكويتية،[6] وهو رأي يوافقها فيه كاتبا جريدة القيس علي البغلي[7] ومحمد سندان.[4] الفرعيات لا تقصتر على فئة معينة، إنما تشمل “قبائل” و”عوائل” و”تيارات” حسب النائب السابق نبيل الفضل، إلا أن النائب خالد الشطي صرح بأن الفرعيات المُقامة على أساس عرقي غير مقبولة لما تسببه من انقسام.[6]

نقلت جريدة القبس عن مصادر حكومية رفيعة بأن الحكومة الكويتية ترصد جميع الأشخاص الذين يقومون بالفرعيات حيثُ ذكرت «إن إقامة الفرعيات مرفوضة قانوناً وصحياً»، حيث سبق وأن رفعت وزارة الصحة توصيات بتجنب إقامة مثل تلك التجمعات كونها مُخالفة للاشترطات الصحية، مما قد يتسبب في انتشار أكبر لجائحة فيروس كورونا، وأكدت الحكومة بأن وزارة الداخلية تُتابع كل ما يتعلق بمُخالفة القوانين، حيثُ ذكرت بأن سيتم إحالة جميع المُخالفين إلى النيابة العامة بعد إنهاء جميع الإجراءات.[8] وفي 14 سبتمبر (أيلول) 2020، قالت وزارة الداخلية أنها قامت برصد 9 انتخابات فرعية وستتخذ كافة الإجراءات القانونية بحقها.[9][10]

تشاورية العجمان

الدائرة الرابعة

جرت عملية انتخاب ممثل تشاورية قبيلة العجمان في 16 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019، وانتهت بفوز النائب مبارك الحجرف برصيد 1,091 صوت وحصل مُنافسه فلاح العتل على 939 صوت، وبذلك يكون مبارك الحجرف مُمثلاً لقبيلة العجمان بالدائرة الرابعة في انتخابات مجلس الأمة 2020.[11]

الدائرة الخامسة

أُقيمت تشاورية قبيلة العجمان للدائرة الخامسة بوقت مُبكر، وأعلنت عن 3 فائزين وهم النائب الحالي محمد الحويلة والنائب السابق الصيفي مبارك الصيفي والمُرشح مبارك بن خجمه.[12]

تشاورية شمر

بتاريخ 5 سبتمبر (أيلول) 2020، أُجريت تشاورية قبيلة شمر، شارك في التشاورية حوالي 2,150 ناخبًا و17 مُرشَّحًا.[13] وانتهت التشاورية بتزكية النائب السابق سلطان اللغيصم مُمثلًا لها في الدائرة الانتخابية الرابعة بعد حصوله على 762 صوت، بينما حصل مُنافسه مرزوق الخليفة على 732 صوت وخسر التشاورية، وقد احتفل مؤيدو اللغيصم “حتى ساعات الصباح الأولى”. أكد اللغيصم بعد نجاحه على حرصه على قضايا ناخبيه والوطن.[14] بعد إعلان النتائج بساعات، طعن مرزوق الخليفة بنتائج التشاورية بسبب وجود تلاعب في الأصوات، ورفضت اللجنة الطعن وأكدت بأن النتائج سليمة، والفائز هو سلطان اللغيصم. ثُم أعلن مرزوق الخليفة على إقامة مؤتمرًا صحفيًا في منزله بالجهراء ليُعلن بأنهُ سيخوض انتخابات مجلس الأمة الكويتي 2020 وذلك بسبب عدم حيادية اللجنة بالنظر في الطعن.[15]

تشاورية العوازم

الدائرة الأولى

أُجريت تشاورية قبيلة العوازم للدائرة الأولى بتاريخ 5 سبتمبر (أيلول) 2020 بمُشاركة 15 مرشحًا و6060 ناخبًا، وانتهت بتزكية عضو المجلس البلدي يوسف الغريب في المركز الأول بـ2,635 صوت، وحصل المحامي والنائب السابق أحمد الشحومي على المركز الثاني بـ1,832 صوت، وفازا بالتشاورية.[16][17][18] وشهدت التشاورية سقوط كلاً من النائبان السابقان مخلد العازمي ومحمد الهدية.

الدائرة الثانية

أُجريت تشاورية قبيلة العوازم للدائرة الثانية بتاريخ 5 سبتمبر (أيلول) 2020 بمُشاركة 1,800 ناخبًا، وانتهت بتزكية سلمان الحليلة في المركز الأول وحصل على بـ584 صوت وفاز بالتشاورية، بينما حصل النائب السابق راشد الهبيدة على المركز الثاني بـ442 صوت وخسر التشاورية.[19][20]

الدائرة الخامسة

أعلنت تشاورية العوازم في الدائرة الخامسة عن فوز 4 مُرشحين وهم النائب السابق أحمد مطيع العازمي بالمركز الأول بمجموع 2,465 صوت، جاء حمود مبرك ثانياً بـ2,240 صوت، والنائب السابق جابر المحيلبي ثالثًا بـ1,988 صوت، والنائب السابق مرزوق الحبيني رابعاً بـ1,902 صوت. قد كان إجمالي الأصوات 16,626 من أصل 20,555 لهم حق التصويت.[21][22]

تشاورية مطير

الدائرة الرابعة

في 9 أكتوبر 2019، أُجريت تشاورية قبيلة مطير في الدائرة الرابعة بوقت مُبكر، حيثُ قام كل فخذ من القبيلة بترشيح مُرشح واحد لها، زكى فخذ «أولاد علي» مُرشحها فايز غنام الجمهور، فيما زكى فخذ «واصل» المُرشح مساعد العارضي، وفخذ «الدياحيين» زكى فرز الديحاني، وفخذ «العبادل» المُرشح نايف بن شرار، وأخيرًا فخذ «علوى» زكى المُرشح سعود بوصليب، وبالتالي يكون هُناك 5 مُرشحين مُمثلين لقبيلة مطير في انتخابات مجلس الأمة 2020.[12][23]

الدائرة الخامسة

في 12 سبتمبر 2020، أُجريت تشاورية قبيلة مطير عن الدائرة الخامسة، وفاز النائب ماجد مساعد المطيري بتشاورية مطير للدائرة الخامسة بعد حصوله على 1,928 صوتًا بينما حصل مُنافسه د. صالح ذياب الشلاحي على 1,608 صوت.[24] وبعد وقت قليل من إعلان النتائج، اعترض د. صالح ذياب الشلاحي على النتائج مؤكدًا بأن حدثت مُمارسات شابت عملية التزكية وأثرت على النتيجة، وأعلن ترشحه في انتخابات مجلس الأمة الكويتي 2020.[12]

تشاورية عتبية

فاز النائب خالد مؤنس العتيبي بتشاورية عتيبة للدائرة الخامسة برصيد 1,487 صوت، وصرح عند فوزه قائلاً «حقوقكم تأخذونها بالقانون ومن دون واسطة النائب»[25][26]

تشاورية قحطان وبني هاجر

فاز النائب حمود الخضير بتشاورية قحطان وبني هاجر للدائرة الخامسة برصيد 1,546 صوت، وحصل مُنافسه النائب السابق دليهي الهاجري على 1,444 صوت وخسر التشاورية.[12]

تشاورية دواسر

أُقيمت تشاورية دواسر الدائرة الخامسة حيثُ فاز النائب ناصر الدوسري في التشاورية مُتقدمًا على مُنافسيه بفارق كبير.[12]

تشاورية بني غانم

زكت تشاورية بني غانم في الدائرة الرابعة مُمثلًا جديدًا لها حيثُ فاز المُرشح بدر البذالي بعد حصوله على 267 صوت مُتفوقًا على المُرشح بدر الماجدي الذي حصل على 253 صوت، وحصل النائب سعود الشويعر على 238 صوت وخسر التشاورية، ليُصبح أوائل النواب الحاليين الذين يخسرون مقعدهم في انتخابات مجلس الأمة 2020، وشهدت التشاورية أيضًا سقوط النائب السابق سعود الحريجي بحصوله على عدد قليل من الأصوات.[12]

تشاورية الضفير

في تاريخ 26 سبتمبر 2020، أُقيمت تشاورية قبيلة الضفير في الدائرة الرابعة، حيثُ شارك 13 مُرشحًا، وفاز بالتشاورية النائب ثامر السويط بفارق كبير عن أقرب مُنافسيه وهو النائب السابق خالد الشليمي ود. حسين جليعب السعيدي. وغرد ثامر السويط في تويتر بعد نجاحه وقال «وأعاهدكم أنني سأبقى كما كنت .. منحازاً للشعب، مُمثلاً للأمة، مدافعاً عنها مهما كانت المواقف أو النتائج. مُمتنْ لمن منحني ثقته، ومن أعفاني منها، والشكر لزملائي وإخواني الفرسان على المنافسة الطيبة والشريفة، وأشكر اللجنة الموقرة والعاملين فيها. والشكر موصول لكل أبناء الوطن ودعمهم»[27]

المرشحون

قامت بعض الفئات والتيارات باختيار ممثليها مسبقًا، كما أعلن عدد من النواب الحاليين والسابقين نيتهم الترشح. سيُفتتح باب الترشح رسميًّا بعد انتهاء مدة انعقاد مجلس الأمة الكويتي الحالي.