عاجل.. اسرار اغتيال عماد الأسدي تفاصيل وفاة صاحب مشروع دواجن الديوانية الوطني عماد الأسدي من قتلة

فى خبر عاجل ظهرت الان اسرار اغتيال عماد الأسدي تفاصيل وفاة صاحب مشروع دواجن الديوانية الوطني عماد الأسدي من قتلة وأصدر محافظ الديوانية زهير الشعلان، وقيادة شرطة بغداد، الأربعاء (12 أيار 2021)، بيانين منفصلين حول حادثة مقتل مدير مشروع استثمار دواجن الديوانية “عماد الأسدي” في العاصمة وقال الشعلان في بيان موجه إلى سكان مدينته، وورد لموقع IQ NEWS: “نود إعلامكم بعدم صحة الأخبار التي تداولتها بعض من المواقع الإعلامية وصفحات الفيس بوك والتي تدعي ان وفاة مستثمر مشروع دواجن الديوانية عماد الأسدي (ابو عباس الأسدي) قد حدثت نتيجة اغتياله في محافظة الديوانية”.

قد يهمك..

وأضاف، ان “ماحدث هو ان الأسديقد تم قتله بعد مشاجرة عائلية حدثت بينه وبين افراد من ابناء عمومته صباح اليوم الأربعاء، في حي تونس في العاصمة بغداد استخدمت فيها الأسلحة انتهت بقتله في الحال”.

ودعا محافظ الديوانية، المواطنين إلى “عدم الإنجرار خلف الشائعات التي يسعى مروجيها الى خلق الخوف والهلع في نفوس المواطنين والإعتماد على المواقع الرسمية والمصادر الموثوق بها لنقل الحقيقة” نعت وزارة الزراعة، الأربعاء، عماد الأسدي صاحب أكبر مشروع للدواجن في العراق.

وقال وزير الزراعة محمد الخفاجي في بيان تلقت /موازين نيوز/ نسخة منه: “بمزيد من الأسى والحزن، تلقينا نبأ وفاة المرحوم عماد الاسدي صاحب مشروع دواجن الديوانية والذي وافاه الاجل اثر حادث مؤسف”.
وأضاف الخفاجي، أن “المرحوم كان من القامات المهمة والبارزة في قطاع الدواجن كونه صاحب أكبر مشروع للدواجن في العراق وله تأثير واضح في النهوض بهذا القطاع من خلال مشاريعه المتقدمة في هذا المجال”، مشيرا الى انه “بهذه المناسبة الاليمة نقدم بخالص العزاء والمؤاساة في هذا المصاب الجلل، ونسأل الله العلي القدير أن يلهم ذوي الفقيد ومحبيه جميل الصبر والسلوان، وأن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته”.

من جانبها، قالت قيادة شرطة بغداد في بيان منفصل ورد لموقع IQ NEWS، إن “جريمة قتل حصلت هذا اليوم للمجنى عليه (عماد اسماعيل ابراهيم النداف الأسدي، وهو رجل أعمال صاحب مشروع دواجن بمحافظة الديوانية من قبل أخوة واهل زوجته، حيث حصلت مشاجرة في محافظة بغداد وبالتحديد في حي تونس ( الزراعي) تم على اثرها قيام اخوة زوجة الضحية بإطلاق النار بشكل عشوائي على دار المجنى عليه حيث كان المجنى عليه في حينها في مدخل الدار، مما أدى إلى إصابته وفرار المتهمين الى جهة مجهولة”.

وأوضحت “تم بعدها نقل المجنى عليه الى المستشفى واثناء ذلك فارق الحياة”، مضيفةً أنه “جرى الكشف على محل الحادث وضبط الظروف الفارغة من قبل كوادر الادلة الجنائية وتشكيل فريق عمل ميداني من قبل قيادة شرطة محافظة بغداد برئاسة قائد شرطة بغداد، لالقاء القبض على الجناة، وسنوافيكم التفاصيل لاحقاً”.