جنازة سمير غانم ~ حضور الفنانات نجوى فؤاد وروجينا وبسمة ونهال عنبر بجنازة الفنان سمير غانم

شيعت ظهر اليوم الجمعة 21/5/2021 جنازة الفنان سمير غانم، من مسجد المشير طنطاوى، وتم دفن جثمانه بمقابر الوفاء والأمل بمدينة نصر، بمشاركة عدد كبير من نجوم الفن، الذين حرصوا على توديع الفنان الراحل وتقديم واجب العزاء لابنتيه دنيا سمير غانم وإيمى سمير غانم وزجيهما الفنان حسن الرداد والإعلامى رامى رضوان، لاسيما أن العزاء يقتصر على المقابر فقط.

قد يهمك..

البث المباشر جنازة الفنان سمير غانم

 

 

وشارك فى جنازة الفنان سمير غانم كل من: يسرا، ميرفت أمين، إلهام شاهين، لبلبة، محمود حميدة، حمادة هلال، عمرو سعد، محمد حماقى، هشام ماجد، سمير صبرى، كريم محمود عبد العزيز، محمد عبد الرحمن “توتا”، ماجد المصرى، صابرين، نجوى فؤاد، روجينا، بسمة، نهال عنبر، السيناريست عمرو محمود ياسين، المطرب محمود الليثى، شريف رمزى، سماح أنور، نور قدرى.

كما حرص على حضور الجنازة، وزيرة الثقافة إيناس عبد الدايم، هالة صدقى، دينا، ريهام عبد الغفور، مى نور الشريف، المخرج رامى إمام، عمرو وهبة، شيماء سيف وزوجها محمد كارتر، أشرف زكى، عمرو الليثى، المخرج معتز التونى، الإعلامية بوسى شلبى، المخرجة إيناس الدغيدى، دارين حداد، حمدى الميرغنى، على ربيع، أحمد الفيشاوى، أوس أوس، إيمان السيد، بيومى فؤاد، أحمد بدير، محمد الصاوى.

وشهدت صلاة الجنازة على الفنان سمير غانم انهيار ابنتيه دنيا سمير غانم وإيمى سمير غانم، حيث لم تتمالكان نفسيها من البكاء، ونفس الأمر بالنسبة لشقيقة الفنان الراحل التى انهارت بمجرد وصولها إلى مسجد المشير طنطاوى، بينما حرص الفنان حسن الرداد والفنان عمرو سعد والفنان حمادة هلال والإعلامى رامى رضوان، على حمل النعش لنقله من المسجد إلى السيارة التى تنفله إلى المقابر.

وكان قد توفى الفنان الكبير سمير غانم، عصر أمس الخميس، عن عمر ناهز 84 عاماً، وذلك بعد تعرضه لوعكة صحية خلال الأيام الماضية، حيث عانى خللا فى وظائف الكلى، ونقل على إثرها لغرفة العناية المركزة بأحد مستشفيات المهندسين واستمر فيها لأكثر من أسبوعين، وتدهورت حالته الصحية فى الأيام الماضية حتى لفظ أنفاسه الأخيرة هناك.

ولد سمير غانم يوم 15 يناير 1937، وتخرج فى كلية الزراعة جامعة الإسكندرية، ثم التقى بكلٍ من جورج سيدهم والضيف أحمد، وكونوا معا فرقة ثلاثي أضواء المسرح الشهيرة، وهو فريق غنائي كوميدي لمع على المسرح من خلال تقديم مجموعة من الاسكتشات الكوميدية، كان أشهرها “طبيخ الملايكة” و”روميو وجوليت”، ثم قدم الثلاثة بعدها عددًا من الأفلام والمسرحيات الناجحة.

انحلت الفرقة بعد وفاة الضيف أحمد عام 1970، واتجه مع جورج سيدهم للتمثيل معا في عدة مسرحيات كان أشهرها مسرحية “المتزوجون”، وكان آخر عمل مسرحي لهما معًا هو مسرحية “اهلا يا دكتور”، وفى فترة الثمانينات لمع نجم سمير غانم في سماء الفوازير، فقدم سلسلة من فوازير رمضان تحت اسم شخصيتي “سمورة” و”فطوطة”، ثم عاد في رمضان في أوائل التسعينيات ليقدم فوازير المطربون والمضحكون.